منوعات وصحة

علامات الحمل بولد: 10 علامات تقليدية ومدى صحتها

علامات الحمل بولد


من أكثر الأشياء التي تشغل بال المرأة الحامل هي معرفة جنس الجنين، حيث ترغب الكثيرات في معرفة ذلك في وقت مبكر من الحمل. هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها معرفة جنس الجنين، منها الطرق الطبية، مثل السونار أو فحص الدم، ومنها الطرق غير الطبية، مثل العلامات التقليدية التي توارثتها الأجيال.

في هذا المقال، سنتحدث عن علامات الحمل بولد، وسنتعرف على مدى صحة هذه العلامات من الناحية العلمية.

علامات الحمل بولد

هناك العديد من العلامات التقليدية التي يعتقد أنها تدل على الحمل بولد، منها:

  • الوحم على الأطعمة المالحة أو الحامضة: يعتقد أن الوحام على هذه الأطعمة من علامات الحمل بولد، حيث أن الجنين الذكر يفرز هرمون التستوستيرون الذي يسبب تغيرات في رغبات الأم الغذائية.
  • تحسن بشرة الأم واكتساب الوجه نضارة وإشراق: يعتقد أن تحسن بشرة الأم واكتساب الوجه نضارة وإشراق من علامات الحمل بولد، حيث أن الجنين الذكر يزود الأم بمزيد من الفيتامينات والمعادن التي تؤثر على صحة بشرتها.
  • تحسن الشعر، إذ يصبح أطول وأكثف: يعتقد أن تحسن الشعر، إذ يصبح أطول وأكثف من علامات الحمل بولد، حيث أن الجنين الذكر يزود الأم بمزيد من الهرمونات التي تؤثر على صحة شعرها.
  • زيادة وزن الأم في الجزء العلوي من الجسم: يعتقد أن زيادة وزن الأم في الجزء العلوي من الجسم من علامات الحمل بولد، حيث أن الجنين الذكر يميل إلى النمو في الجزء العلوي من الرحم.
  • حركة الجنين المبكرة: يعتقد أن حركة الجنين المبكرة من علامات الحمل بولد، حيث أن الجنين الذكر يميل إلى الحركة أكثر من الجنين الأنثى.
  • شكل البطن: يعتقد أن شكل البطن المستدير من علامات الحمل بولد، حيث أن الجنين الذكر يميل إلى النمو في الجزء العلوي من الرحم.
  • تغير لون البول: يعتقد أن تغير لون البول إلى الأصفر الغامق من علامات الحمل بولد، حيث أن الجنين الذكر ينتج المزيد من الميوغلوبين، وهو بروتين يعطي البول اللون الأصفر.

مدى صحة علامات الحمل بولد

لا يوجد دليل علمي يدعم صحة هذه العلامات التقليدية، حيث أن الدراسات العلمية أثبتت أن هذه العلامات لا ترتبط بشكل قاطع بجنس الجنين.

ومع ذلك، لا يزال الكثير من الناس يؤمنون بهذه العلامات، ويستخدمونها لمحاولة معرفة جنس الجنين قبل إجراء فحص السونار أو فحص الدم.

نصائح لتحديد جنس الجنين

هناك بعض النصائح التي يمكن من خلالها تحديد جنس الجنين قبل إجراء الفحص الطبي، منها:

  • فحص الموجات فوق الصوتية: يمكن للطبيب استخدام فحص الموجات فوق الصوتية لتحديد جنس الجنين، ولكن هذا الفحص لا يمكن إجراؤه إلا بعد الأسبوع 18 من الحمل.
  • فحص الدم: يمكن إجراء فحص الدم لتحديد جنس الجنين، ولكن هذا الفحص لا يمكن إجراؤه إلا بعد الأسبوع 9 من الحمل.
  • اختبارات الدم المنزلية: هناك العديد من الاختبارات المنزلية التي يمكن استخدامها لتحديد جنس الجنين، ولكن هذه الاختبارات غير دقيقة إلى حد كبير.

علامات الحمل بولد هي مجرد خرافات توارثتها الأجيال، ولا يوجد دليل علمي يدعم صحتها. ومع ذلك، لا يزال الكثير من الناس يؤمنون بهذه العلامات، ويستخدمونها لمحاولة معرفة جنس الجنين قبل إجراء الفحص الطبي.


علامات وأعراض الحمل بولد 



© copyright 2022 – جميع الحقوق محفوظة

مدونة وصفات www.wasafats.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى