الفوائد الصحية لعشبة الرجلة

الفوائد الصحية لعشبة الرجلة

ما هي عشبة الرجلة؟

عشبة الرجلة، والمعروفة علمياً باسم Portulaca oleracea، هي نبات صالح للأكل يمكن العثور عليه في المحاصيل والمروج في الولايات المتحدة. كما أنها شائعة جداً ومتاحة على نطاق واسع في منطقة البحر الأبيض المتوسط وكذلك في أوروبا وآسيا. تعتبر الرجلة مصدراً غنياً بالعديد من الفيتامينات والمعادن الهامة، وتُعد من النباتات التي تحتوي على أحماض أوميغا-3 الدهنية، مما يجعلها مفيدة للأشخاص الذين لا يستطيعون تناول الأسماك أو بذور الكتان. بالإضافة إلى ذلك، تتمتع الرجلة بخصائص مضادة للأكسدة وقد تقدم فوائد صحية مثل إدارة مرض السكري والوقاية من السرطان وأكثر من ذلك.

الفوائد الصحية لعشبة الرجلة

دعم إدارة مرض السكري

وجد الباحثون في تجربة سريرية صغيرة أن الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع 2 الذين تناولوا 5 جرامات من مسحوق بذور الرجلة مرتين في اليوم شهدوا انخفاضاً في مستويات الأنسولين والوزن ومؤشر كتلة الجسم (BMI). كما أظهرت النتائج ارتفاعاً في مستويات الكوليسترول الجيد (HDL) وانخفاضاً في مستويات الكوليسترول الكلي والدهون الثلاثية. وتشير هذه النتائج إلى أن الفوائد الصحية لعشبة الرجلة قد تكون فعالة كعلاج بديل لعلاج مرض السكري من النوع 2.

مكافحة السرطان والأمراض الأخرى

تحتوي الرجلة على عدة مركبات لها خصائص مضادة للأكسدة. يمكن أن تساعد مضادات الأكسدة في منع أو تأخير تلف الخلايا في الجسم، مما يجعل العديد من الخبراء الصحيين يوصون بتناول الأطعمة التي تحتوي على مضادات الأكسدة للمساعدة في مكافحة الأمراض. الرجلة توفر كميات أكبر من الألفا-توكوفيرول (فيتامين E)، وحمض الأسكوربيك (فيتامين C)، والبيتا-كاروتين (مركب يتحول إلى فيتامين A في الجسم) مقارنةً بالسبانخ. وتعتبر هذه العناصر الغذائية جميعها مهمة للوقاية من الأمراض ومكافحتها، لذا فإن استهلاك الرجلة قد يكون مفيداً للوقاية من الأمراض.

دعم صحة العين

تعتبر الرجلة مصدراً جيداً لفيتامين A، الذي يلعب دوراً حيوياً في صحة العين والرؤية. تُظهر الأبحاث أن الحصول على كمية كافية من فيتامين A يمكن أن يساعد في تقليل تطور التنكس البقعي المرتبط بالعمر بنسبة تصل إلى 25%. وتُعد الفوائد الصحية لعشبة الرجلة مهمة بشكل خاص في هذا السياق.

تعزيز صحة الكبد

وجدت تجربة سريرية أن تناول 10 جرامات من بذور الرجلة يومياً لمدة ثمانية أسابيع يحسن مستويات الإجهاد التأكسدي والملامح الأيضية لدى الأشخاص المصابين بمرض الكبد الدهني غير الكحولي مقارنةً بمجموعة التحكم. ومع ذلك، أظهرت دراسة أخرى نتائج متناقضة، حيث لم يشهد المشاركون الذين تناولوا 300 ملجم من مستخلص الرجلة يومياً أي تأثيرات كبيرة على إنزيمات الكبد أو مؤشرات الجليكيمي أو الملامح الدهنية. لذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لتحديد التأثير المحتمل للرجلة على صحة الكبد.

تقليل النزيف الطمثي

النزيف الطمثي الغزير هو واحد من أكثر المشكلات النسائية شيوعاً ويؤثر بشكل كبير على جودة الحياة. كما يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات مثل فقر الدم، ونقص الحديد، والقلق، والاكتئاب. تشير بعض الأبحاث إلى أن الفوائد الصحية لعشبة الرجلة يمكن أن تساعد في تقليل النزيف الطمثي.

التغذية في الرجلة

الرجلة منخفضة السعرات الحرارية وتعتبر مصدراً جيداً لفيتامين A وفيتامين C. كما أنها توفر كميات أصغر من عدة فيتامينات ومعادن، بما في ذلك الحديد والمغنيسيوم. يحتوي كوب واحد من الرجلة الخام على:

  • السعرات الحرارية: 8.6
  • الدهون: 0.16 جرام
  • الصوديوم: 19.4 ملجم
  • الكربوهيدرات: 1.46 جرام
  • البروتين: 0.87 جرام
  • فيتامين A: 568 وحدة دولية، أو 63% من القيمة اليومية
  • فيتامين C: 9.03 ملجم، أو 10% من القيمة اليومية
  • المغنيسيوم: 29.2 ملجم، أو 7% من القيمة اليومية
  • الحديد: 0.86 ملجم، أو 5% من القيمة اليومية

مخاطر الرجلة

على الرغم من أن الرجلة ليست متاحة على نطاق واسع في الأسواق الأمريكية، يمكنك طلبها عبر الإنترنت أو زراعتها بنفسك. من الممكن جمع النبات في البرية، لكن احرص على عدم تناول النباتات التي تم معالجتها بمبيدات الأعشاب. كما يجب التأكد من عدم خلط الرجلة مع النباتات السامة التي تشبهها مثل السبرج المرقط. يجب الانتباه إلى أن الرجلة تحتوي على نسبة عالية من الأوكسالات، لذا قد تحتاج إلى تقليل استهلاكها إذا كنت عرضة لتكوين حصى الكلى أو لديك مرض في الكلى.

نصائح لاستهلاك الرجلة

يعتبر البعض الرجلة غذاءً خارقاً نظراً لخصائصها الغذائية العالية ومضادات الأكسدة. يمكنك شراؤها من مورد غذائي موثوق أو زراعتها بنفسك. للرجلة طعم لاذع ومالح، ويمكن تناولها بطرق مختلفة مثل:

  • إضافتها إلى السلطات: تناول الرجلة نيئة (السيقان والأوراق) ومزجها في السلطة.
  • استخدامها كبديل للسبانخ: قلى أو طهي الرجلة وتقديمها كطبق جانبي.
  • إضافتها إلى الساندويشات: استخدامها كبديل للمخللات والخس في الساندويشات.
  • صنع صلصة البيستو أو السالسا: استبدال الرجلة بالريحان في البيستو، أو الكزبرة في السالسا.
  • إضافتها إلى الأطباق الشائعة: إضافة الرجلة إلى التاكو، أو الأومليت، أو القلي السريع، أو الخضروات المشوية.

خلاصة

الرجلة نبات صالح للأكل وغني بالفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية الهامة الأخرى. تحتوي على فيتامين A أكثر من أي نبات أخضر آخر، وتُعد مصدراً جيداً للبوتاسيوم والمغنيسيوم والكالسيوم. هناك أدلة تشير إلى أن الفوائد الصحية لعشبة الرجلة يمكن أن تساعد في الوقاية من الأمراض وتحسين الصحة العامة.

المصادر

  1. Uddin MdK, Juraimi AS, Hossain MS, Nahar MostAU, Ali MdE, Rahman MM. Purslane weed (portulaca oleracea): A prospective plant source of nutrition, omega-3 fatty acid, and antioxidant attributes. Sci World J. 2014;2014:1-6. doi:10.1155/2014/951019
  2. Zhou YX, Xin HL, Rahman K, Wang SJ, Peng C, Zhang H. Portulaca oleracea: A review of phytochemistry and pharmacological effectsBioMed Res Int. 2015;2015:1-11. doi:10.1155/2015/925631
  3. National Center for Complementary and Integrative Health. Antioxidants: What you need to know.
  4. de Souza PG, Rosenthal A, Ayres EMM, Teodoro AJ. Potential functional food products and molecular mechanisms of portulaca oleracea l. On anticancer activity: A reviewOxid Med Cell Longev. 2022;2022:1-9. doi:10.1155/2022/7235412