فوائد البوظة وأضرارها

فوائد البوظة وأضرارها

فوائد البوظة وأضرارها

تنقسم البوظة إلى نوعين أساسين: البوظة التجارية والبوظة الصحية التي يمكن تحضيرها في المنزل. يجب التنويه إلى أن البوظة المصنعة مليئة بالسكريات والمواد المنكهة والمضافة، مما يجعلها مضرةً مقارنةً بالبوظة الصحية. لذا يجب التأكد من طريقة صناعة البوظة ومكوناتها قبل تناولها كوجبة خفيفة صحية. فوائد البوظة وأضرارها تتوقف على اختيار النوع المناسب وطريقة التحضير الصحيحة.

فوائد البوظة الصحي

قد يكون لتناول البوظة الصحية بعض الفوائد التي تجعلها وجبة خفيفة يمكن إضافتها إلى الحمية الغذائية. يجدر التنويه إلى أن القيم الغذائية ومحتوى البوظة من عناصر غذائية تختلف من نوع إلى آخر ومن نكهة وصنف إلى آخر، لكن بشكل عام هناك بعض الفوائد لتناولها، ومنها:

غنية بالفيتامينات

تحتوي البوظة الصحية على العديد من الفيتامينات المختلفة التي تساهم في تعزيز الصحة العامة. فهي تعد من مصادر فيتامين أ الذي يعزز صحة البشرة والرؤية، فيتامين ب6 الذي يساعد في إنتاج الهرمونات وتنظيم النوم، فيتامين ب12 الذي يساهم في إنتاج خلايا الدم الحمراء وتحسين وظائف الجهاز العصبي، فيتامين ج الذي يعزز مناعة الجسم، وفيتامين د الذي يساهم في تعزيز صحة العظام والأسنان. إضافةً إلى فيتامين ك الذي يقلل من احتمالية التعرض لتخثر في الدم. كما تحتوي البوظة على النياسين والثيامين والريبوفلافين، وهي فيتامينات ضرورية لعملية التمثيل الغذائي وتحسين وظائف الجسم المختلفة. فوائد البوظة وأضرارها تعتمد على نوعية الفيتامينات المتوفرة فيها وكميتها.

تزود الجسم بالطاقة

بسبب ما تحتويه البوظة من كربوهيدرات ودهون وبروتينات، فإنها تعتبر مصدراً جيداً للطاقة التي يحتاجها الجسم لممارسة الأنشطة اليومية. الكربوهيدرات توفر الوقود الفوري للجسم، بينما توفر الدهون طاقة مستدامة وتساعد في امتصاص الفيتامينات الذائبة في الدهون. البروتينات تسهم في بناء العضلات وصيانتها. لكن يجدر التنويه إلى أن تناول البوظة بكثرة قد يسبب السمنة بسبب محتواها المرتفع من السعرات الحرارية. فوائد البوظة وأضرارها تظهر بشكل واضح عند استهلاكها باعتدال.

غنية بالمعادن

تحتوي البوظة على بعض المعادن المهمة للجسم، مثل الكالسيوم والفسفور. الكالسيوم يعد عنصراً أساسياً لبناء العظام وتقويتها، ويساهم في تقليل احتمالية الإصابة بحصوات الكلى. الفسفور يشارك في عمليات التمثيل الغذائي وإنتاج الطاقة، وهو ضروري لصحة الأسنان والعظام. إضافةً إلى ذلك، تحتوي بعض أنواع البوظة على الحديد الذي يعزز إنتاج خلايا الدم الحمراء ويحسن نقل الأكسجين إلى الأنسجة. فوائد البوظة وأضرارها تعتمد على توازن المعادن في الجسم وتنوع المصادر الغذائية.

تساعد على تحسين المزاج

يحفز تناول البوظة إفراز هرمونات السعادة مثل السيروتونين، والذي يساعد في تحسين المزاج وتقليل الشعور بالضغط والإجهاد. كما تحتوي البوظة على الحمض الأميني تريبتوفان الموجود في الحليب، والذي يعد مهدئاً طبيعياً يزيد من استرخاء الجهاز العصبي، ويمكن أن يقلل من احتمالية التعرض للأرق واضطرابات النوم. فوائد البوظة وأضرارها تظهر من خلال تأثيرها الإيجابي على الحالة النفسية والشعور بالراحة.

تحسين وظائف الجهاز الهضمي

تحتوي بعض أنواع البوظة الصحية على البروبيوتيك، وهي بكتيريا نافعة تساعد في تحسين صحة الجهاز الهضمي وتعزيز مناعته. تساهم البروبيوتيك في الحفاظ على توازن البكتيريا الجيدة في الأمعاء، مما يقلل من مشاكل الهضم مثل الانتفاخ والغازات والإمساك. فوائد البوظة وأضرارها تعتمد على وجود هذه البكتيريا النافعة وكميتها في المنتج النهائي.

أضرار البوظة المصنعة

كبقية الأطعمة المصنعة، للبوظة التجارية المصنعة بعض المضار التي يمكن أن تؤثر على جسم الإنسان، ومنها:

غني بالسكر

عادةً ما ينصح الأشخاص بتناول 50 غراماً من السكر يومياً إذا كانوا يتبعون حمية تحتوي على 2000 سعرة حرارية يومياً. إلا أن نصف كوب من بعض أصناف البوظة المصنعة يحتوي على من 12 إلى 24 غراماً من السكر المضاف. لذا فإن تناول حصتين صغيرتين من البوظة يومياً قد يكون كافياً للحصول على احتياجات الفرد اليومية من السكر. وقد ارتبطت كمية السكر الزائدة في الجسم بالعديد من الأمراض؛ كالسمنة، والأمراض القلبية، ومرض السكري، وتدهن الكبد. فوائد البوظة وأضرارها تعتمد بشكل كبير على كمية السكر المضافة.

غني بالسعرات الحرارية وقليل العناصر الغذائية

إضافةً إلى الكالسيوم والفسفور، فإن محتوى البوظة المصنعة من العناصر الغذائية يعد قليلاً. لذلك إذا تم استبدال الخضار والفواكه بالبوظة كوجبة خفيفة، فإن ذلك سيزيد من حاجة الجسم للفيتامينات والمعادن المختلفة. كما ويمكن أن تزيد البوظة من الوزن بسبب محتواها العالي من السعرات الحرارية. فوائد البوظة وأضرارها تظهر بشكل أوضح عند تناول البوظة المصنعة بشكل متكرر دون مراعاة التوازن الغذائي.

محتواها من المواد المضافة

البوظة التجارية تعتبر من المنتجات المصنعة، مما يزيد من محتواها من المواد المضافة، كالمحليات، والمنكهات، والملونات، وغيرها. هذه المواد قد تؤثر سلباً على صحة الجسم. بعض المواد المضافة يمكن أن تزيد من احتمالية الإصابة بفرط النشاط عند الأطفال، أو تسبب بعض الآثار الجانبية؛ كالانتفاخ والغازات والتشنجات، والتهابات في الأمعاء، وغيرها من الآثار الجانبية الضارة. فوائد البوظة وأضرارها تتأثر بشكل كبير بمحتوى المواد المضافة وكيفية تأثيرها على الصحة العامة.

في الختام، فوائد البوظة وأضرارها تعتمد بشكل كبير على نوعها ومكوناتها. لذلك من الأفضل اختيار البوظة الصحية المحضرة في المنزل وتجنب البوظة المصنعة لتحقيق أقصى فائدة وتجنب الأضرار المحتملة.