فوائد وأضرار اللاكتوز الصحية

فوائد وأضرار اللاكتوز الصحية

فوائد وأضرار اللاكتوز الصحية

فوائد اللاكتوز الصحية

اللاكتوز هو أحد أنواع السكريات الطبيعية الموجودة في الحليب، وهو سكر ثنائي يتكون من نوعين من السكريات الأحادية، الجلوكوز والجالاكتوز. يعتبر اللاكتوز مكونًا أساسيًا في حليب الأم، حيث يتوفر بنسبة 7.2%. إليكم بعض فوائد اللاكتوز الصحية:

إمداد الطفل بالطاقة

يساهم سكر اللاكتوز في إمداد الطفل بالطاقة اللازمة، حيث أنه يمد الطفل بحوالي نصف الطاقة التي يحصل عليها من حليب الأم. هذا الأمر يساعد على نمو الطفل وتطوره بشكل صحي.

دعم نمو البكتيريا الجيدة

يساهم اللاكتوز في تعزيز نمو الكائنات الحية الدقيقة الجيدة التي تعيش في الجهاز الهضمي عند الأطفال. هذه البكتيريا تلعب دورًا هامًا في تحسين عملية الهضم وتعزيز الصحة العامة للجهاز الهضمي.

تحسين امتصاص الكالسيوم

من فوائد اللاكتوز الصحية أنه يزيد من قدرة جسم الطفل على امتصاص الكالسيوم. الكالسيوم هو معدن أساسي لنمو العظام والأسنان، وبالتالي فإن تناول اللاكتوز يساعد في بناء عظام قوية وصحية لدى الأطفال.

الأعراض الجانبية لتناول اللاكتوز

بالرغم من فوائد وأضرار اللاكتوز الصحية، إلا أن هناك بعض الأعراض الجانبية التي قد تظهر عند تناول اللاكتوز، خاصةً عند الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل سكر اللاكتوز. هذا يعود إلى نقص الإنزيم المسؤول عن تكسير اللاكتوز في الأمعاء. إليكم بعض الأعراض الجانبية الشائعة:

الانتفاخ والغازات

يتسبب تناول اللاكتوز في بعض الحالات في ظهور أعراض الانتفاخ وزيادة تكوين الغازات. هذه الأعراض تكون مزعجة وتسبب عدم الراحة.

وجع البطن والتشنجات

يمكن أن يؤدي عدم تحمل اللاكتوز إلى الشعور بألم في البطن وتشنجات. هذه الأعراض قد تكون حادة وتؤثر على جودة الحياة اليومية.

الإسهال

الإسهال هو أحد الأعراض الشائعة لعدم تحمل اللاكتوز، حيث يؤدي تناول اللاكتوز إلى اضطرابات في حركة الأمعاء وزيادة الإفرازات السائلة.

في معظم الحالات، يمكن للأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز تناول الأدوية التي تحتوي على كميات صغيرة من اللاكتوز دون مشاكل. ولكن إذا كانت الأعراض مستمرة، يجب استشارة الطبيب لاستخدام أدوية خالية من اللاكتوز.

استخدامات اللاكتوز الأخرى

بالإضافة إلى فوائد وأضرار اللاكتوز الصحية، يدخل اللاكتوز في العديد من الصناعات المختلفة، منها:

الصناعات الدوائية

يُستخدم اللاكتوز بشكل واسع في الصناعات الدوائية، حيث يتم استخلاصه من مصل اللبن. يدخل اللاكتوز كمادة غير فعّالة في الأدوية، ولكنه يُساعد في توصيل المادة الفعالة إلى المكان المطلوب في الجسم. يُستخدم اللاكتوز أيضًا كمادة مالئة لزيادة حجم الدواء وتسهيل تدفقه داخل الجسم.

صناعة الأطعمة المعالجة

يُستخدم اللاكتوز في تصنيع العديد من الأطعمة المعالجة مثل التوابل والمخبوزات. يُضاف اللاكتوز إلى الأطعمة لتحسين حلاوتها وتقليل تكلفتها.

التخمير

يتم تخمير اللاكتوز لإنتاج العديد من المنتجات الغذائية مثل الجبن واللبن. كما يُستخدم اللاكتوز في إنتاج حمض اللاكتيك الذي يدخل في صناعة الأدوية ومستحضرات التجميل.

تحديد نوع البكتيريا

تُستخدم خصائص تخمير اللاكتوز في المختبرات لتحديد نوع البكتيريا المسببة للعدوى، مثل البكتيريا القولونية الإشريكية التي تخمر اللاكتوز بينما لا تقوم بذلك معظم أنواع البكتيريا السالمونيلا.

في الختام، يمكن القول أن فوائد وأضرار اللاكتوز الصحية متعددة ومتنوعة. اللاكتوز يلعب دورًا هامًا في إمداد الجسم بالطاقة وتحسين عملية الهضم ودعم نمو العظام. ولكن في نفس الوقت، قد يتسبب في بعض الأعراض الجانبية لدى الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز. لذا من المهم معرفة الكمية المناسبة لتجنب هذه الأعراض.