منوعات وصحة

علاج عسر الهضم والإمساك بالأعشاب

تعد مشكلات عسر الهضم والأعراض المرتبطة بها من أكثر المشكلات الصحية إنتشارا التي يعاني منها الكثير من الأشخاص ويبحثون عن الأسباب والحلول، في هذا المقال سنقدم لكم علاج عسر الهضم والإمساك بالأعشاب وبطريقة آمنة لتخلص من هذه المشاكل.

علاج عسر الهضم والإمساك

لنلقِ نظرة على عالم عسر الهضم والإمساك قبل أن نخوض في عمق تلك الأعراض المؤلمة. فعسر الهضم والإمساك ليستا سوى تجليان مشتركان لمشاكل الجهاز الهضمي، وهما من بين أكثر المشاكل الصحية شيوعا. ترتبط بشكل وثيق بعاداتنا الغذائية الخاطئة، فالأكل السريع والاهمال في اختيار الأطعمة الصحية وقلة شرب السوائل تُعتبر من بين الممارسات الضارة التي قد تزيد من تفاقم هذه الحالات.

لحسن الحظ، هناك مجموعة من الطرق التي يمكن أن تساعد في علاج عسر الهضم والتخلص من الإمساك. تشمل هذه الطرق التغييرات الطبيعية في نمط الحياة والمعالجة الطبية المتخصصة.

علاج عسر الهضم والإمساك بالأعشاب

1. شرب المزيد من الماء للإمساك

يؤكد الخبراء على أهمية الترطيب الكافي . الماء ضروري لمساعدة الألياف على القيام بسحرها.

تقوم الأمعاء الغليظة بسحب الماء من البراز قبل خروجه من الجسم. لذا، إذا كنت تعاني من الجفاف بسبب ممارسة الرياضة، أو الطقس الحار، أو حالة طبية، أو عدم شرب كمية كافية من الماء، فقد ينتهي بك الأمر إلى ظهور براز صلب وجاف يصعب إخراجه.

مع زيادة الألياف الغذائية، من المهم زيادة الترطيب في نفس الوقت.

2. الشمر لعلاج عسر الهضم والإمساك

الشمر هو منشط هضمي كلاسيكي ومزيل للسموم في الجهاز الهضمي. سوف يخفف من الأعراض النموذجية لعسر الهضم مثل الإمساك والتشنجات والانتفاخ بينما يحفز أيضًا عملية التمثيل الغذائي في الجهاز الهضمي بلطف.

4. الراوند

مسهل قوي ولكنه فعال يمكن أن يكون مفيدًا لتطهير الأمعاء الأولي لإزالة السموم الالتهابية الراكدة من النظام.
زنجبيل

5. الزنجبيل

يحفز بشكل خاص عملية الهضم البطيئة بسبب طبيعته الحارة. يساعد في علاج عسر الهضم العام ويمكنه أيضًا تسريع إفراغ المعدة. تناوله قبل الوجبة يساعد على تجهيز الجهاز الهضمي لتناول الطعام.

مثل النعناع، ​​لا يقدم الزنجبيل بالضرورة راحة فورية من الإمساك، لكنه يمكن أن “ينشط” عملية الهضم إذا كنت تستهلكه بانتظام.

استخدامه : حاول تناول القليل من الزنجبيل الخام مع عصير الليمون والملح قبل الوجبة لتحفيز الجهاز الهضمي (تقنية الأيورفيدا). أو قم بغلي جذر الزنجبيل الطازج في الماء لصنع الشاي وشربه حسب الحاجة.

6. عرق السوس

يحتوي عرق السوس على مواد مضادة للالتهابات كما أنه مادة مخاطية عالية. إنه يهدئ الهضم المتهيج بينما يعمل أيضًا كملين يعمل على تليين الجهاز الهضمي الساخن والجاف.

7. الاشواغاندا

الاشواغاندا منشط ممتاز للأعصاب، ويمكن أن يساعد في دعم وتقوية الجهاز العصبي القلق الذي قد يؤدي إلى تفاقم الإمساك المزمن.

8. القرفة

سرّ القرفة في حلولها لمشاكل الجهاز الهضمي وعسر الهضم، حيث تقلل من الانتفاخات والغازات المزعجة التي يُعاني منها الكثيرون. استخدام القرفة يكمن في غلي ملعقة صغيرة منها في الماء، ثم تحليتها بعسل النحل الطبيعي وتناولها بانتظام للتخلص من مشاكل الهضم بفعالية.

9. تناول المزيد من الألياف

الألياف تحافظ على حركة الأمعاء، فمعظمنا لا يأكل ما يكفي من الألياف، لذا عليك زيادة تناول الفواكه والخضروات الطازجة والأطعمة المصنوعة من الحبوب الكاملة. وأضف بعض نخالة القمح أو الشوفان أو بذر الكتان إلى نظامك الغذائي اليومي. يمكنهم أيضًا المساعدة في تحريك الأمعاء مرة أخرى. الشوفان غني بالألياف القابلة للذوبان، مما يسمح ببقاء المزيد من الماء في البراز، مما يجعله أكثر ليونة وأكبر وأسهل في المرور. وفي الوقت نفسه، تساعد نخالة القمح على الإمساك عن طريق زيادة حجم البراز، ومعدل حركة الأمعاء وتكرارها.

علاج عسر الهضم والإمساك طبيعيا

1. فوائد التفاح في علاج عسر الهضم

سر جاذبية التفاح يكمن في فوائده الصحية العديدة التي تجعله محببًا للكبار والصغار على حد سواء. فهو يتميز بقدرته العالية على التخفيف من أعراض عسر الهضم، بفضل احتوائه على نسبة عالية من الألياف الطبيعية التي تساعد على تحسين حركة المعدة والأمعاء. يُفضل تناول التفاح بقشرته الخارجية للاستفادة الكاملة من الفيتامينات والعناصر الغذائية الموجودة فيها.

2. الجريب فروت

سر تخسيس الجسم علاج الجهاز الهضمي بطريقة طبيعية يكمن في تناول الجريب فروت، فهو يحتوي على تركيبة غنية من الفيتامينات والعناصر الغذائية الأساسية التي يحتاجها الجسم يوميًا. بالإضافة إلى دوره الفعّال في تهدئة الحرقان المعدي وحل مشاكل عسر الهضم، مما يقلل من الألم المصاحب. يمكن استخدامه عن طريق تقشير الثمرة وتجفيف قشرتها وطحنها للحصول على بودرة جريب فروت، وتناول ملعقة صغيرة منها في حالة الشعور بعسر الهضم والأعراض المرافقة.

3. فوائد البرتقال في علاج عسر الهضم

يعتبر البرتقال من الفواكه الطبيعية ذات الخصائص الحامضية التي تساعد في تحسين عملية الهضم لدى الكثير من الأشخاص. فهو يحتوي على الأحماض الطبيعية مثل حمض الاسكوربيك وحمض الستريك، والتي تعمل على تنشيط الجهاز الهضمي وزيادة كفاءته. يُوصى بتناول كوب من عصير البرتقال يوميًا للحد من مشكلة عسر الهضم والمشاكل المرتبطة بها مثل الإمساك.

علاج عسر الهضم والإمساك بالأدوية

في بعض الحالات، يكون التدخل الطبي ضرورياً حتى مع استخدام المواد الطبيعية لعلاج عسر الهضم والأعراض المصاحبة. يقوم الطبيب بتقديم العلاجات الدوائية المناسبة لتقليل إفراز الأحماض في المعدة والتي تعمل على التخلص من الجرثومة الملوية البوابية، بالإضافة إلى توفير الأدوية التي تساعد في معالجة مشكلة الإمساك، وذلك بناءً على تقييم حالة كل مريض بشكل فردي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى